|
100

 

  عمادة الدراسات العليا

     

  

 

  الأسـتاذ الدكــتور  تيسير محمد الـخـوالـدة

عمـيــد الــــدراســــات العــليـا

الهاتف: 6297000 02 فرعي: 2165

E-mail :tiseer2001@yahoo.com

 

جامعة آل البيت

عمادة  الدراسات العليا

 

تسعد عمادة الدراسات العليا وعبر الصفحة الإلكترونية بالترحيب بكم ، وتقديم كل ما يلزم من بيانات ومعلومات متعلقة بالمجالين الأكاديمي، والإداري في الجامعة ، راجين أن تجدوا في تصفح مكوناتها ما يلزمكم من المعلومات الإدارية والأكاديمية المحدُثة.

تم تأسيس عمادة البحث العلمي والدراسات العليا في جامعة آل البيت مع بداية التدريس في الجامعة عام 1994م، واستمرت هذه العمادة حتى عام 2004م، حيث أصبحت عمادة البحث العلمي والدراسات العليا عمادتين منفصلتين.

وتسعى عمادة الدراسات العليا الى تحقيق أهداف جامعة آل البيت في تنمية مقدرة طلبة الدراسات العليا في منهج البحث العلمي وأساليبه في التخصصات المتعددة  لتلبية حاجة المجتمع الأردني والعربي والإسلامي.

وتتولى عمادة الدراسات العليا مسؤولية برامج الدراسات العليا بموجب التعليمات الصادرة عن مجلس الجامعة ومجلس العمداء، وتشارك بالتخطيط لهذه البرامج ومتابعتها. كما تتولى العمادة مهمة القبول وتعيين المشرفين على أطروحات الدكتوراه ورسائل الماجستير، وتشكيل لجان المناقشة والحكم على الرسائل واعتماد منح درجات الماجستير والدكتوراه والدبلوم العالي في الجامعة.

وتشرف العمادة، حالياً على برنامجين (2) دكتوراه، واربع وثلاثون (34) برنامج ماجستير، وثلاث (3) برامج دبلوم، تتوزع على كليات الجامعة ومعاهدها الإنسانية والعلمية، ويبلغ عدد الطلبة المسجلين في برنامج الدكتوراه ثمان واربعون (48) طالباً وطالبة، وفي برنامج الماجستير الف وسبعمائة واربعون (1740) طالباً وطالبة، وفي الدبلوم العالي مئة وخمس وثمانون (185) طالباً وطالبة.

وتضم العمادة، الى جانب كادرها الأكاديمي والإداري، نخبة من الاختصاصيين الأكاديميين، يمثلون مجلسها الموقر، يناط بهم دعم مسيرة الدراسات العليا في جامعة آل البيت ورفدها بكل ما يثري عطاءها.

وتتطلع عمادة الدراسات العليا مستقبلاً الى: التخطيط والتوصية بابتعاث الطلبة  المتفوقين لرفد كوادر الجامعة بخبرات متنوعة ومتجددة وبرامج للدكتوراه في بعض التخصصات التي تتوفر لها الإمكانيات البشرية من أساتذه  ذوي خبرة وكفاءة والإمكانيات المادية من مكتبة ومختبرات. وتفعيل الدور الرقابي لمجلس الدراسات العليا على أطروحات الدكتوراة ورسائل الماجستير لضمان المستوى المتميز لهذه الرسائل.

ولا يسعنا هنا إلا أن نكرر الترحيب بكم على هذه الصفحة، ودعوتكم إلى البحث في مكونات هذه الصفحة، للإطلاع على ما يتوافر عليها من خدمات ومعلومات مهمة، كما يسرنا التواصل معكم والإجابة عن استفساراتكم وأسئلتكم.

ولكم فائق الاحترام والتقدير،،