100
ال البيت تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف
ال البيت تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف
تاريخ الخبر:[2017-12-05]

برعاية رئيس جامعة آل البيت الأستاذ الدكتور ضياء الدين عرفة احتفلت كلية الشريعة بذكرى المولد النبوي الشريف بحضور سماحة إمام الحضرة الهاشمية الشيخ غالب الربابعة ومفتي الأمن العام سماحة العميد الدكتور ماجد العسيوفي.

وقال الشيخ غالب الربابعة إن ذكرى المولد النبوي الشريف من أقدس الذكريات التي توقظ الضمائر وتحيي القلوب وتربط العبد بربه فرسولنا الكريم خير الخلق وأمته خير أمة أخرجت للناس وفضائله وأخلاقه وصفاته باقيةً فينا إلى اليوم ,فقد جُمعت فيه كمالات الرسل السابقين لذلك كان خاتم الأنبياء والمرسلين ووصفه العلي العظيم بأنه على خلق عظيم وأعطاه الله تعالى شجاعة نوح وصبر أيوب ولسان عيسى وحلم ابراهيم وحكمة لقمان ووقار إلياس وزهد عيسى وغيرها من صفات النبوة,

وأضاف سماحة إمام الحضرة الهاشمية أن صحابته وآل بيته عليه السلام كانوا ينهلون من مدرسة النبوة ويتمثلون صفاته وأخلاقه وأن محمداً رسول البشرية جمعاء بُعث لكل البشر وجميع الأجناس والأديان والأطياف.

وأشار سماحة إمام الحضرة الهاشمية إنه من يسيئون فهم الإسلام أشدُ خطراً على الإسلام من المخالفين لتعاليمه ذلك أنهم يخدعون الناس بأفكار مسمومة مدعين أن الإسلام يدعو للقتل والإرهاب فهم منافقون يستغلون الشعارات المقدسة لتضليل المسلمين ,مؤكداً أن الإسلام باقٍ مهما حاربه أعداء الإسلام وحاولوا تشويه صورته السمحة و يبقى قوياً منتصراً وأضاف ان مكانة الاقصى في قلوب المسلمين وان الامجاد لا تبنى الا بالتضحيات ، داعياً الشباب الى مواجهة الضغوط الحياتية اليومية بترسيخ ثقتهم بالله ، وحب الوطن دون اللجوء الى الجماعات التي تتحدث باسم الدين وهي بعيدة كل البعد عن ذلك ، وتحصين الجبهة الداخلية والوعي والثقة بالدين وأن النصر قادم بإذن الله تعالى .

 

مفتي الأمن العام العميد الدكتور ماجد العسيوفي أكد أن مولد الرسول عليه الصلاة والسلام في عام الفيل أخرج الأمة من الظلمات إلى النور فهو خير الخَلق عظيم الخُلق والاحتفال بذكرى مولده الكريم يكون بإتباع منهجه والالتزام بسنته وتمثلها في حياتنا اليومية وأن نتعلم من سيرته أساليب التعامل من سماحة ورحمة ووسطية واعتدال في العبادات  والدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة.

وألقى رئيس قسم الكيمياء بالجامعة وعضو رابطة الكتاب الأردنيين الدكتور حربي المصري قصيدة بعنوان "أحن إلى المدينة" لاقت استحسان الحضور.

وحضر الحفل نائب الرئيس لشؤون الكليات الإنسانية والعلمية الأستاذ الدكتور محمد الخلايلة ونائب الرئيس لشؤون الإستثمار الأستاذ الدكتور سالم العون وعميد كلية الشريعة الأستاذ الدكتور علي الرواحنة وجمع غفير من أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة.