نبذة عن العمادة


تنفيذا لفلسفة التعليم العالي في الأردن والذي تقوم مبادئها على ثلاثة مبادئ أساسية هي: التربية ، والتعليم ، والتدريب . نصت مواد قانون التعليم العالي على إنشاء عمادات لكل كلية أكاديمية للإشراف المباشر على التعليم الأكاديمي، ورسم الخطط التربوية اللازمة للنهوض بالتعليم الجامعي الساعي لإخراج جيل عربي مؤمن بعروبته، ودينه الإسلامي، ومنتم لمبادئ الثورة العربية الكبرى التي تقوم على مبادئ العدل والحرية والمساواة . ومن أجل هذه الغاية أنشئت في الجامعات الأردنية عمادات لشؤون الطلبة لرعاية هذا الجانب وتأصيله في نفوس الطلبة إلى جانب الخدمات الكثيرة  والأنشطة الطالبية .
 
أنشئت عمادة شؤون الطلبة في جامعة آل البيت مع نشأة الجامعة عام 1994م، وكانت من أولى العمادات التي نشأت في طور التأسيس الأول للجامعة ، وأخذت على عاتقها مسؤوليات كبيرة من حيث استقبال الطلبة في مقتبل حياتهم الجامعية وتقديم الرعاية الداخلية لهم ، وتأمين السكن، والتأمين الطبي، والتأمين على الحياة، وتقديم القروض الجامعية، أو المنح ، والمساعدات العينية والمادية، ورعاية الطلبة الأوائل في الأقسام والكليات .
ومع تقدم عمر الجامعة أنشأت العمادة وحدات متخصصة لرعاية الطلبة الأردنيين والوافدين وخدمتهم، وأخرى لرعاية الأنشطة الثقافية والاجتماعية المتنوعة، ودائرة متخصصة للأنشطة الرياضية ، كما تقدم عمادة شؤون الطلبة خدمات إرشادية متنوعة : صحية ونفسية ؛ ولتزويد الطلبة بالمهارات الحياتية يقوم صندوق الملك عبدالله الثاني بتقديم الخدمات اللازمة وذلك من خلال تأمين الدورات والورش اللازمة التي يقوم عليها مختصون مهرة من الجامعة ومن المجتمع المحلي ، إضافة إلى دائرة مختصة بالطلبة الخريجين لمتابعة أوضاعهم، وإبقاء الجسور ممدودةّ  بينهم وبين الجامعة حتى بعد تخرجهم .
 
الطموحات:
 
تسعى عمادة شؤون الطلبة إلى تعزيز البنى الخدمية، ورفع مستوى الكفاءة القائمة فيها، مثلما تسعى إلى استقطاب المزيد من الطلبة للمشاركة في أنشطة الجامعة الداخلية والمساهمة في أنشطة المجتمع المحلي، والتعاون مع عمادات شؤون الطلبة في الجامعات الأردنية، لتقديم صورة مشرقة عن المجتمع المحلي ورفد المنتخبات الجامعية الأردنية المختلفة بلاعبين أكفياء لديهم المهارة والقدرة على التنافس .
 
الرسالة:
 
عمادة شؤون الطلبة عمادة خدمية منتجة قادرة على تقديم الخدمة المتميزة ورسم الصورة الواضحة لشخصية الجامعة وطلبتها وصقلها بما ينسجم مع مبادئ الثورة العربية الكبرى وفلسفة التعليم العالي الأردني بشكل عام وفلسفة جامعة آل البيت بشكل خاص  .
 
عميد شؤون الطلبة
الدكتور عبدالله العرقان