الشريحه الأكبر في هذا المجتمع هي انتم الشباب ومن حق الاكثرية بل من واجبها قياده المسيرة واحداث التغيير المفروض ولذلك يجب ان نستمر في استثمار الشباب من خلال التعليم والتدريب وتزويدهم بالمهارات والخبرات حتى يظل الشباب الاردني على درجة عالية من الابداع والتميز وبذلك يكون صوت الشباب موجود ومؤثر في صناعة القرار وتغيير الواقع إلى نحو الأفضل

جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم

أعزائي الزوار

     يطيب لي أن أرحب بكم في المنصة الإلكترونية لمركز التميز للابتكار وريادة الأعمال، حيث أنه تم تأسيس مركز التميز للابتكار وريادة الأعمال في جامعة آل البيت انطلاقاً من رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني، حفظه الله ورعاه، وتوجيهاته  لتحفيز الشباب وتنمية قدراتهم وتوجيه طاقاتهم الشبابية نحو الابتكار والتميز وريادة الاعمال؛ وترجمة إدارة الجامعة الرؤية والتوجيهات الملكية لاحتضان الطلبة المبتكرين و الرياديين، مضيفةً فلسفة الجامعة ورؤيتها وأهدافها في التدريس والبحث وخدمة المجتمع.

     فتستند رؤية جلالة الملك إلى أهمية مشاركة الشباب والتواصل معهم وتنمية قدراتهم ورعايتهم وترسيخ جذور الثقة لديهم، وإلى تعزيز دور الشباب في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، بدءاً بالاستثمار في تعليمهم وتدريبهم وتأهيلهم، وحثّهم على التفكير والتحليل والإبداع والتميّز، بتوفير البيئة المناسبة لمشاركتهم في العمل والبناء، وتعزيز انتمائهم الوطني وممارسة دورهم الفاعل والجادّ في الحياة العامة.

     مرةً اخرى نرحب بكم و نحن على اتم الاستعداد لاستقبال اقتراحاتكم وارائكم لما يساهم في تطوير المركز وتقدمه ليتمكن المركز من نشر الفكر الريادي والقيادة الريادية بين طلاب الجامعة، وذلك من خلال تقديم الدعم الفني والإداري والمالي اللازم للأفكار والمشاريع الابتكارية والريادية في مجتمع الجامعة والمجتمع المحلي وبالتعاون والتكامل مع القطاع العام والخاص سعياً لتحقيق التنمية المستدامة ودعم العجلة الاقتصادية .


مدير مركز التميز للابتكار وريادة الأعمال

الدكتور محمد مفلح الحدب  
آخر تعديل 28/02/2022 11:29:18 ص